recent
أخبار ساخنة

الأزهر والدول الإسلامية ينتفضون دفاعا عن المصحف.. وحملة لمقاطعة منتجات هولندا والسويد

الصفحة الرئيسية



لاقت التصرفات المشينة التي قام به متطرف هولندي مزق المصحف الشريف، وآخري سويدي أحرق كتاب الله، حالة واسعة من الغضب في ربوع العالم الإسلامي.

وندد الأزهر الشريف بهذا الفعل واستنكر حدوثة وتبعه دار الإفتاء وعدد من الدول العربية يأتي على رأسها جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية، الذين عبروا عن استنكارهم وغضبهم، ونستعرض في التقرير التالي أبرز ردود الفعل على ما تم وصفه بالأفعال المرفوضة لكونها تستفز مشاعر مليار ونصف المليار مسلم حول العالم.


مقاطعة المنتجات الهولنديَّة والسويديَّة نصرةً للمصحف الشريف

طالب الأزهر الشريف الشعوب العربية والإسلامية بمقاطعة جميع المنتجات الهولندية والسويدية بكافة أنواعها، واتخاذ موقفٍ قويٍّ وموحَّدٍ نصرةً لكتاب الله ولقرآننا الكريم؛ كتاب المسلمين المقدَّس، وردًّا مناسبًا لحكومتي هاتين الدَّولتين في إساءتهما إلى مليار ونصف مليار مسلم، والتمادي في حماية الجرائم الدنيئة والبربرية تحت لافتة لا إنسانية ولا أخلاقية يسمونها "حرية التعبير"، وجديرة بهم أن يسموها ديكتاتورية الفوضى، وسوء الأدب، والتسلط على شعوبٍ راقيةٍ مرتبطةٍ بالله وهداية السماء.

وشدِّد الأزهر على ضرورة التزام الشعوب العربية والإسلامية بهذه المقاطعة، وتعريف أطفالهم وشبابهم ونسائهم بها، وأن يعلموا أن أي عزوف أو تقصير في هذا الأمر هو تخاذلٌ صريحٌ عن نصرةِ الدين الذي ارتضاه الله لهم، وأنَّ هؤلاء المنحرفين لن يدركوا قيمة هذا الدين -الذي لا يعرفون عنه شيئًا، ويستفزون المسلمين بالتطاول عليه- إلا حين يكونون وجهًا لوجهٍ أمام ضرورات المادَّة والمال والاقتصاد التي لا يفهمون لغةً غير لغتها، ولا يقدسون أمرًا غير قوانين الوفرة والإنتاج والاستهلاك.


استفزاز المسلمين

علقت دار الإفتاء المصرية على تمزيق أحد الأشخاص في هولندا للمصحف الشريف، في صورة جديدة لاستفزاز بعض الأشخاص لمشاعر الملايين من المسملين في مختلف أنحاء العالم.

وقالت دار الإفتاء في بيان لها، أن تجديد الأمر  بشأن جريمة تمزيق المصحف الشريف بهولندا تمثِّل استفزازًا صريحًا لمشاعر المسلمين في هولندا وخارجها، وتغذِّي مشاعر الكراهية والتمييز، كما تخدم الجماعات المتطرفة والتيارات الإرهابية.

وأكدت دار الإفتاء، أنه في ظلِّ الممارسات المناهضة للإسلام والمسلمين، فهذه الأفعال والممارسات العنصرية تحاول استغلال البيئة المتحضرة في أوربا لتتستَّر خلف شعار حرية التعبير، لكنها تتغافل عن عمد أنَّ مناخ الحرية يسير بجانب مجموعة من القيم الأخرى القائمة على العيش المشترك والاحترام المتبادل سواء كان عقائديًّا أم عِرقيًّا.

وطالبت دار الإفتاء المصرية،  المجتمع الدولي وكافة المنظمات الدولية الفاعلة بالعمل الجاد والسريع على وضع تشريع قانوني لمواجهة تلك الممارسات العنصرية ومكافحتها، وردع كافة أشكال التعصُّب وأنواع التطرف الديني، حتى يتم فتح المجال أمام كل ما هو إنساني وحضاري مشترك، ودعم قيم الحوار والتسامح والتعايش.


إدانة مصرية

أعربت جمهورية مصر العربية في بيان صادر عن وزارة الخارجية اليوم ٢٤ يناير الجاري، عن بالغ إدانتها لقيام زعيم أحد الحركات المتطرفة بتمزيق المصحف الشريف أمام مبنى البرلمان الهولندي في لاهاي، في فعل سافر يتجاوز حدود حرية التعبير، وينتهك مقدسات المسلمين، ويؤجج خطاب الكراهية بين الأديان والشعوب بما يهدد أمن واستقرار المجتمعات.

هذا، وأعربت مصر عن بالغ قلقها إزاء تكرار حوادث ازدراء الأديان وتصاعد ظاهرة الإسلاموفوبيا في عدد من الدول الأوروبية مؤخراً، مشددةً على مسئولية تلك الدول عن منع تكرار مثل تلك الممارسات التي تتنافى مع منظومة حقوق الإنسان والحريات الأساسية.


استنكار سعودي

أعربت وزارة الخارجية عن إدانة واستنكار المملكة العربية السعودية الشديدين، إقدام أحد المتطرفين في هولندا بتمزيق نسخة من المصحف الشريف في مدينة لاهاي الهولندية، في خطوة استفزازية لمشاعر ملايين المسلمين حول العالم.

وأكدت وزارة الخارجية موقف المملكة الداعي إلى نشر قيم الحوار والتسامح والتعايش ونبذ دواعي الكراهية والتطرف.


رفض الأردن

أدانت الحكومة الأردنية اليوم تمزيق نسخة من المصحف الشريف في مدينة لاهاي الهولندية.

وأكدت وزارة الخارجية الأردنية رفض الأردن التام وإدانتها الشديدة لهذه الممارسات المتطرفة المتعصبة التي تتنافى والقيم والمبادئ الإنسانية والأخلاقية والدينية، وتؤجج الكراهية والعنف، وتهدد التعايش السلمي، وتزعزع الأمن والاستقرار.

وشددت على أن إحراق المصحف الشريف وتمزيقه هو فعل من أفعال الكراهية الخطيرة، ومظهر من مظاهر الإسلاموفوبيا المحرضة على العنف والإساءة للأديان.


أفعال متطرفة

أدان أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية بأشد العبارات قيام أحد المتطرفين بإحراق ⁧‫المصحف الشريف‬⁩ في استوكهولم بالسويد.

وقال أبو الغيط - في تغريدة عبر حسابه على موقع التدوينات القصيرة تويتر، مساء السبت، إن مثل هذه الأفعال المتطرفة والشاذة يجب أن تكون محل إدانة واستنكار من الجميع بالذات في ⁧‫السويد‬⁩.

وأضاف أن حرية التعبير لا يجب أن تكون شماعة للمتطرفين لإشعال نار الكراهية بين اتباع الديانات المختلفة.⁦


الأفعال الهمجية المشينة

استنكر البرلمان العربي بشدة قيام أحد المتطرفين بإحراق نسخة من المصحف الشريف في العاصمة السويدية ستوكهولم.

وشدد على رفضه التام لمثل هذه الأفعال الهمجية المشينة، والتي تعد خروجا على كل القوانين والمواثيق الدولية التي تنص على ضرورة الالتزام باحترام مقدسات الشعوب وعقائدهم وأديانهم

google-playkhamsatmostaqltradent