recent
أخبار ساخنة

رسالة إلى ياسمين صبري صاحبة نظرية البقاء للأقوى: خليكي في حالك

الصفحة الرئيسية


اعتادت ياسمين صبري إثارة الجدل منذ ظهورها على الساحة الفنية إلا أنها ومنذ إعلان زواجها برجل الأعمال الشهير أحمد أبو هشيمة تسلط الضوء عليها بشكل مستمر، وأصبح أي ظهور لها تريند على السوشيال ميديا.


ياسمين صبري اتصدرت التريند أكتر من مرة بسبب حاجات كتير مختلفة، فمن سيارة الرولز رويس الهدية اللي قدمهالها أبو هشيمة إلى كلامها عن كورونا في مهرجان الجونة ونظرية البقاء للأقوى، مرورا بسعر شنطتها المبالغ فيه وكمان استقبالها للسيدة الشهيرة ب"سيدة المطر“، وحاليا بتتصدر قائمة الأكثر رواجا على منصات التواصل الاجتماعي و قوائم البحث في جوجل بعد تصريحاتها في برنامج صاحبة السعادة، بأنها تتعاون مع إحدى شركات الملابس من أجل تغيير ذوق الفتيات في الشارع المصري. 


ياسمين صبري تنافس نجمة الإغراء مونيكا بيلوتشي


المثير للجدل هنا أن زوجة أبو هشيمة ترى أن فستانا قيمته ٢٥٠٠ جنيه تستطيع أي بنت في مصر أن تشتريه، غير عابئة بأن هناك أسر في مصر دخلها لا يتعدى ذلك المبلغ من الأساس. 


المدافعون عن النجمة برروا أن ٢٥٠٠ جنيه ثمن لفستان ياسمين التي ظهرت به في اللقاء هو بالفعل مبلغ زهيد بالنسبة لفنانة شهيرة إضافة إلى أنها زوجة رجل الأعمال أبو هشيمة. 


أحد المدافعين عمل مقارنة صغيرة بسعر الفستان ٢٥٠٠ جنيه وسعر أجهزة آيفون التي أصبحت في متناول الكثيرين رغم أنها تتخطى ال ١٠ آلاف جنيه وهو أضعاف ثمن فستان واحد. 


ياسمين صبري وابو هشيمة يتجاهلان ليلى علوي وإلهام شاهين


المبرر الأخير واجه ردا سريعا من أحد المهاجمين، بأن الفستان لا يمكن مقارنته بجهاز محمول يتم تغييره مرة كل عامين أو ثلاثة، إضافة إلى أن الفستان لا يتم شراؤه بالتقسيط مثل الآيفون. 


رسالتنا هنا إلى ياسمين صبري هي أن السوشيال ميديا أزالت الحواجز اللى كانت بين الطبقات، والصدمة لدى الناس كبيرة بعد أن اكتشفوا تلك الفروق المهولة، فهناك أناس بالفعل في مصر يصعب عليهم توفير مبلغ ٢٥٠٠ جنيه طوال الشهر ليس فقط لشراء فستان. كما أن هناك أيضا من يرى ذلك الرقم "ولا حاجة" حيث لا يكفي لشراء "جزمة" ماركة، لذا سيدتي الجميلة "خليكي في حالك". 

 

google-playkhamsatmostaqltradent