رضوى الشربيني ورسالة مثيرة للجدل في "عيد الحب"



تصدرت رضوى الشربيني قوائم الموضوعات الأكثر رواجا عبر موقع "تويتر" في بداية اليوم الأحد بسبب رسالتها الجديدة المثيرة للجدل بمناسبة عيد الحب الذي يوافق ١٤ فبراير من كل عام. 


رضوى الشربيني التي اعتادت إثارة الجدل بسبب تصريحاتها قالت في رسالتها ما يلي "‏إلى كل السناجل حول العالم...عيد استقلال سعيد".. رسالة أعاد تغريدها آلاف المتابعين المؤيدين لأفكارها. 


الغريب في رسالة الشربيني الأخيرة أنها تناقض تصريحاتها نفسها بأنها لا ترفض الزواج كمبدأ وأنها فقط تنتظر الشخص المناسب الذي سيعوضها عن كل ما مضى.


البعض يرى في الشربيني نموذجا للمرأة المتحررة القوية ورسالة اليوم تؤكد تلك الرؤية بشكل كبير. كما يراها البعض بأنها "عدوة الرجال".


ومنذ ظهورها في "هي وبس" وتلاحقها الشائعات وأشهرها الزواج ١٣ مرة إضافة إلى زواجها السري من سمير سيف الرئيس التنفيذي لمجموعة قنوات CBC و زوج الإعلامية منى الشاذلي، الأمر الذي أحدث صدمة للكثير من جمهورها الذين دومًا ما يصدقون الشائعات و يبحثون عنها . 


الأمر المؤكد في حياة رضوى الشربيني الزوجية أنها تزوجت بالفعل مرة وحيدة إلا أن الطلاق كان نهاية ذاك الزواج بعد أن أنجبت ابنتيها تارا وتمارا. وكان لأغنية "المرايا" للفنانة شيرين دورا كبيرا في ذلك القرار الذي غير حياتها. 


اكتسبت رضوى الشربيني شهرتها الواسعة عن طريق برنامجها "هي وبس" الذي يعرض على قناة سي بي سي سفرة منذ عام ٢٠١٧ فقط. وذلك على الرغم من عملها في فضائيات أكثر شهرة سابقا لاسيما التلفزيون المصري الذي قدمت فيه برنامج" انا مصر"، إلى جانب عملها في فضائية الحياة والمحور وشبكة تلفزيون العرب.


ازدياد شهرة رضوى الشربيني جاء بسبب ردود الفعل المتباينة لآرائها في البرنامج والتي تحولت لمادة خصبة على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة ما أثر بالتبعية على نسبة مشاهدات برنامجها الحالي التي ارتفعت بشكل كبير.  


أشهر مقولات الشربيني: "بطلي تحطي أعذار لحد ميستهلش، ربنا رحمِك مش حرمِك، هيا مسألة وقت..  في وقت بيقسي ووقت بينسي ووقت بيحل".

google-playkhamsatmostaqltradent